مقدمة

مقدمة:

أنشئ مركز البحوث بكلية إدارة الأعمال 1397هـ. ومنذ ذلك الوقت والمركز يقدم الدعم الكامل للباحثين، حيث قام المركز حتى عام 1428هـ بنشر ما يقارب (180) دراسة في مجال إدارة الأعمال المختلفة. ومن خلال رسالة المركز قام بتشجيع و دعم كل من أعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا على إنجاز البحوث والدراسات العلمية لتظهر بجودة عالية.

 

المجالات:

يقوم المركز بتقديم الدراسات والأبحاث والاستشارات في المجالات التالية:

- إعداد دراسات الجدوى التسويقية، الفنية، التنظيمية، المالية، والاقتصادية.

- دراسة الهياكل التنظيمية للمنشآت المختلفة وإعادة تشكيلها.

- إعداد الخطط التسويقية والحملات الإعلانية.

- وضع خطط إستراتيجية للمنشآت.

- مساعدة المنشآت على تطبيق الفلسفات الحديثة في علم الإدارة، ومنها إعادة الهندسة وإدارة الجودة الشاملة وإدارة الوقت.

- مساعدة المنشآت في وضع خطط للتصدير.

- تقييم أوضاع المؤسسات الصغيرة وتطويرها.

- دراسة المشكلات المتعلقة بأداء المنشآت الصناعية.

- تصميم البحوث الميدانية وجمع وتحليل البيانات.

- دراسات التخطيط واتخاذ القرارات ومتابعة المشروعات.

- دراسات وبحوث تتعلق بتحليل الاستثمار.

- إجراء التحليل المالي للمشروعات وحساب المؤشرات والنسب المالية والاقتصادية باستخدام الحاسوب الآلي.

 

 
خبرات المركز:

لدى المركز خمسة وثلاثون عاماً من الخبرة بعمق خمسين عاماً هي عمر الكلية؛ حيث قام المركز خلال هذه المدة بالعديد من الاستشارات والأبحاث لجهات حكومية وأهلية مختلفة الأنشطة والأحجام وذلك في مجالات:

- الدراسات التسويقية للسلع والخدمات المختلفة.

- دراسات الجدوى الاقتصادية للمشروعات الصناعية والتجارية.

- الدراسات التحليلية للبنوك.

- دراسات خاصة لرجال الأعمال.

- استشارات ودراسات للغرف التجارية الصناعية.

ومن ضمن الجهات الخارجية التي استعانت بخدمات مركز البحوث نذكر على سبيل المثال:

- الشركة السعودية لصناعة الزجاج.

- شركة الغاز والتصنيع الأهلية.

- الغرفة التجارية الصناعية بالرياض.

- مركز الأبحاث والتنمية الصناعية.

- دراسات خاصة لرجال الأعمال.

- شركة سافكو.


أساليب ووسائل تشجيع البحث العلمي:

في هذا المجال فإن المركز على اتصال بكثير من مراكز البحوث داخل وخارج المملكة وذلك عن طريق إرسال إصدارات مركز البحوث على سبيل الإهداء والتبادل. ومما سبق فإن رسالة المركز تتلخص في: "التعاون مع أعضاء هيئة التدريس، طلاب الدراسات العليا والجهات الخارجية بهدف دعم المعرفة في مجال إدارة الأعمال".